رسالة ـ الوات ساب ـ من بلاد الثلوج والأودية والغابات والحرية والانسان

%d8%a7%d9%84%d8%ad%d8%ac%d8%a7%d8%a8-%d8%a8%d8%a7%d9%84%d8%b3%d9%88%d9%8a%d8%af

الليل هنا ينسدل بسرعة ويسود الظلام ، والليل بارد ومظلم يوحي بالوحشة والخوف من حفيف الأشجار وضباب الغابات المنتشرة الموحشة ،وخريرمياه  الأنهار والروافد ، إنهم لايعانون من الجفاف لكن يعانون من شدة البرد ، لذا فهم متسامحون وصادقون ،فالروح العادلة، المؤمنة، تمتاز بالثقل والبرودة ، وفي نفس الوقت بالجدية والنزاهة ، عندهم كل شيء في مكانه لاتغيره أيادي أو أفواه آثمة ، تعلموا عدم الكذب على أنفسهم ،والظهور بمظاهر العفة لدفع المسؤولية ، وجعل الغير هو المسؤول عن كل سوء ، وهذا مدخل من مداخل الكذب والخداع والنفاق ، فيلات شاسعة لاتحيط بها أي حواجز، أمتعة موضوعة بانتظام لايخشى عليها من التلف أو الضياع ، بنايات السجون تغلق لانخفاض نسبة الجرائم ، وتفتح جامعات الأنوار مضيئة رغم ظلمة البيئة عندهم تحفزك للعود لتحصيل العلم والدراسة (انظر لطفا الفيديو)، هنا كل يعرف حدود مهمته ووجوده في هذه الأمكنة الموحشة ، التي يصطادها عندنا المنحرفون لارتكاب زلاتهم ،هنا المراقبة بالكاميرات لاتغير من سلوك الأفراد ، فكل فرد له كاميرا في دماغه تراقب سلوكه وتسجل هفواته وينطق بها لسانه في كل لحظة سؤال ، أنهم شعب يقف على الصراط في يوم القيامة ، في الدنيا قبل الآخرة ، عندنا تربية القمع وإشعاع ثقافة  الخوف ابرزت لنا شخصيات كاذبة منافقة وانتهازية  تدفع المسؤولية والمحاسبة بالكذب على نفسها وعلى الآخر ، لن تجد من يجرأ على أن  يعترف بالخطأ، بل يعالجه بأخطاء أخرى أعظم منه ، ويختبأ وراء الخوف الذي تربى فيه طول حياته فهل نتعلم منهم سلوكاتهم فالشعوب تعلم بعضها ؟ أم أن  بيئة الجفاف والإبل تعلمنا القسوة والانتقام، والصبر على العطش و عدم الرحمة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

shop giày nữthời trang f5Responsive WordPress Themenha cap 4 nong thongiay cao gotgiay nu 2015mau biet thu deptoc dephouse beautifulgiay the thao nugiay luoi nutạp chí phụ nữhardware resourcesshop giày lườithời trang nam hàn quốcgiày hàn quốcgiày nam 2015shop giày onlineáo sơ mi hàn quốcf5 fashionshop thời trang nam nữdiễn đàn người tiêu dùngdiễn đàn thời tranggiày thể thao nữ hcm